اخر الاخبار



الاخبار

وزارة الهجرة والمهجرين توزع سندات دور واطئة الكلفة على (300) اسرة نازحة في محافظة نينوى

بواسطه مكتب الاعلامي


Posted on December 11, 2013 at 13:14:14



11/12/2013
وزارة الهجرة والمهجرين توزع سندات دور واطئة الكلفة على (300) اسرة نازحة في محافظة نينوى
 
أنجزت وزارة الهجرة والمهجرين المشروع الخاص بدور واطئة الكلفة في محافظة نينوى وأكد الاستاذ الدكتور سلام داود الخفاجي في كلمة له خلال احتفال توزيع سندات الدور على الاسر النازحة في المحافظة " يعد مشروع دور واطئة الكلفة في محافظة نينوى ضمن سلسلة المشاريع المهمة وبالتعاون مع المفوضية السامية للشؤون الاجئين التي خططت لها الوزارة وانجزتها " ، موضحاً ان " هذا المشروع يضم بناء(300) دار في المحافظة ، وقد وزعت السندات على الاسر النازحة بعد ان كانت تلك الاسر متخذةً من العشوائيات سكناً لها " .
وبين الوكيل ان " الدار الواحدة مساحتها 100م2 وتتضمن غرفتين وصالة ومطبخ فضلاً عن ملحقاتها من الخدمات " ، مؤكدا توفير الخدمات لهذا المجمع ومتابعة احوال تلك الاسر وعدم تركها ، مضيفاً ان " هذه الاسر ستشمل بالمشاريع المدرة للدخل فيما اذا كانوا ليس لديهم مصدر رزق يقتاتون عليه لتحسين ظروفهم المعيشية " .
واشار الخفاجي الى ان المشروع ليس الاول من نوعة اذ ان الوزارة انجزت هذه المشاريع في اغلب محافظات العراق , حيث انجزت وبالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون الاجئين والتي تعتبر الشريك الأساسي للوزارة لاكثرمن ثلاثين مشروع موزعة على اغلب محافظات العراق .
وعن تأخر تنفيذ المشروع في محافظة نينوى عزا اسبابه الى ان المحافظة تأخرت في الموافقة على استحصال الارض التي سيبنى عليها المشروع السكني .
هذا وساد الاحتفال اجواء طيبة لفرحة تلك الاسر معبرةً عن سعادتها بما قدمته الوزارة من اهتمام وعناية بهم وتقديم الحلول الناجعة للقضاء على ازمة السكن التي كانت تعاني منها خلال هذه الفترة معربين عن املهم باستمرار الوزارة برفد فئات عنايتها بمثل هكذا مشاريع .


قناة وزارة الهجرة والمهجرين
استمارة الالكترونية الخاصة بالعراقيين في الخارج
معرض الفيديو
صفحة الفيس بوك

الارشيف

الدائرة الادارية والمالية


دائرة شؤون الهجرة


دائرة الفروع


دائرة المعلومات والبحوث


بعد محادثات واسعة للجانب العراقي السويد ترفض التريث باعادة العراقيين المرفوضة طلبات لجوئهم


في اجتماع موسع : الاعلان عن تنفيذ المرحلة الاخيرة لبرنامج الامن والاستقرار الانساني